Türklar Forumi
أهلا وسهلا بكم في منتدى التـــرك
Türklar Forumi

منـتًـــــــــدى الــتـًـــــــــــــــرك
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
avsar
 
دينا
 
Mahmood Adib Haj Ali
 
بكرشهدلي
 
Memati
 
solay
 
عدنان مندريس
 
yildis
 
arkak
 
دوغان
 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» حذاء إلكتروني يحمي مرضى ألزهايمر من الضياع
الإثنين مايو 21, 2012 6:25 am من طرف Mahmood Adib Haj Ali

» وفاة الشاب اسماعيل ياسر بكر
الجمعة أبريل 20, 2012 1:29 pm من طرف بكرشهدلي

» التمارين اليراضية أثناء الحمل.
الجمعة أبريل 20, 2012 7:38 am من طرف Mahmood Adib Haj Ali

» نـــصــائح سووداانــيه
الإثنين مارس 19, 2012 11:16 am من طرف Mahmood Adib Haj Ali

» نصائح للعناية بالمركبات
السبت مارس 17, 2012 2:13 pm من طرف Mahmood Adib Haj Ali

» غمر كلى المتبرع بالدم قبل الزرع يحسن معدلات النجاح
الخميس مارس 15, 2012 10:18 pm من طرف Memati

» دراسة: ما يخيفنا يبدو لنا أكبر من حجمه الحقيقي
الخميس مارس 15, 2012 10:06 pm من طرف Memati

» العلاج بالضوء..طريقة قديمة حديثة لمقاومة الاكتئاب
الخميس مارس 15, 2012 9:51 pm من طرف Memati

» الموقع الرسمي لشركة الاتصالات
الخميس مارس 15, 2012 9:37 pm من طرف Memati

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
منتدى
روبوت غوغل

شاطر | 
 

 إصابات الدماغ تؤثر على مستوى ذكاء الأطفال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Mahmood Adib Haj Ali
سلطان
سلطان
avatar

عدد المساهمات : 101
نقاط : 213
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 19/12/2010
العمر : 27
الموقع : www.mahmood.co.nr
اسم العائلة التركية : حاج علي
القرية : عين عيشة

مُساهمةموضوع: إصابات الدماغ تؤثر على مستوى ذكاء الأطفال   الخميس مارس 15, 2012 4:10 pm

أثبتت دراستان أستراليتان أن الجروح الناتجة عن إصابات الدماغ عند الأطفال الصغار تؤثر في الوظائف المعرفية ومستوى الذكاء، بل في سلوكهم في بعض الأحيان.
ووجد الباحثون أن الشفاء من أي رض أو جرح في الدماغ قد يستغرق أعواماً، إلا أن بيئة المنزل واستقراره قد يؤثران إيجابياً على فرص الشفاء السريع.
وصرحت كاتبة إحدى الدراستين لويز كراو من معهد بحوث Murdoch للأطفال: "يعتقد الكثيرون أن لين الجمجمة عند الصغار قد يعطيهم ميزة، فإذا ما أصيبوا بالدماغ نتيجة السقوط من مكان مرتفع للأرض فإن جمجمتهم سوف تلتئم سريعاً، بينما الحقيقة هو أن مرونة الجمجمة ونمو المخ عند الطفل تضعه في مخاطر أعلى لمشاكل مستقبلية". وأضافت: "بالطبع يشفى الصغار من إصابات الدماغ الخطيرة إلا أنهم يصبحون أكثر بطئا في تعلم المفاهيم وبعض المهارات التي تتطلب مستوى عاليا من الذكاء".
وتزيد مخاطر الإصابة بجروح الرأس عند الأطفال تحت سن الرابعة بشكل خاص، فمثل تلك الردود تحدث نتيجة السقوط أو حوادث السيارات أو الضرب المتعمد للطفل أو أثناء ممارسة الرياضة أو يصطدمون مع جسم متحرك، ولحسن الحظ معظم هذه الإصابات لا تكون خطير إلا أن حوالي ثلث هؤلاء الأطفال الذين ينجون من الإصابات الخطيرة يظلون يعانون من عطب لفترة طويلة.
والدراسات التي قامت بمتابعة الصغار منذ تعرضهم لإصابات جسيمة وحتى سن المراهقة قليلة لتقييم التأثير الكامل لإصابة الدماغ عليهم.
وفي الدراسة الأولى، قام الباحثون بمتابعة 40 طفلا بين سن 2 إلى 7 سنوات ممن تعرضوا لإصابة في الدماغ، وتم مقارنة حالتهم بـ16 طفلا يتمتعون بالصحة، وتم فحص واختبار الأطفال بعد 12 شهرا و 30 شهرا ثم 10 سنوات من تعرضهم للإصابة، ووجدوا أن الأطفال الذين تعرضوا لأكثر الإصابات شدة كانوا الأسوأ في الاختبارات المعرفية.
وقالت كاتبة الدراسة فيكي أندرسون من معهد Murdoch: "الأخبار لم تكن سيئة تماماً فبينما كان المخ يستعيد عافيته لم يحقق الأطفال أي مكاسب نمو مهمة لمدة 3 سنوات ولكن بعد ذلك وحتى 10 سنوات بعد الإصابة بدأ الأطفال يكتسبون بعض مهارات النمو المناسبة لأعمارهم، وهذا يعني أنه بعد مرور سنوات على الإصابة يظل هناك فائدة من التدخل بعلاجات ما". وأضافت:"بالرغم من أن هذا لا يعني أن هؤلاء الأطفال يمكنهم الوصول لمستويات أقرانهم الأصحاء إلا أن هذا يعني أن الفجوة لن تظل تتسع خلال تلك الفترة".
ووجدت هذه الدراسة أن البيئة والعلاقات العائلية يمكن أن تفرق في شفاء الطفل من هذه الإصابة، فالبيوت الأكثر استقرارا والبعيدة عن النزاعات العائلية تسهم بشكل كبير في سرعة شفاء الطفل.
وصرحت أندرسون:"من الصعب التنبؤ بالنتائج فنوعية البيئة المنزلية وإعادة التأهيل المناسبة التي تقدمها الأسرة لطفلها تساعد في تعظيم النتائج".
واشتملت الدراسة الثانية التي قادتها كراو على مجموعة من 53 طفلا تعرضوا لإصابة بالدماغ قبل بلوغ سن الثالثة بالإضافة لـ27 طفلا من الأصحاء، وقام الباحثون بمتابعة حالة هؤلاء الأطفال منذ بلوغ الرابعة حتى السادسة من العمر.
وبالمقارنة بين المجموعتين، سجل الأطفال الذين تعرضوا لإصابات متوسطة إلى حادة سجلوا درجات على مقياس الذكاء 7 إلى 10 درجات أقل من أقرانهم، بينما من تعرضوا لإصابات طفيفة فلم يؤثر ذلك على مستوى ذكائهم بشكل كبير، إلا أن الإصابات التي تأرجحت بين الضعيفة إلى المتوسطة فقد ترك ذلك أثراً على سلوكهم، واتفقت هذه الدراسة مع سابقتها في تأثير الجو الأسري وعلاقة الأطفال بآبائهم على سرعة شفائهم من هذه الإصابات.


(العربية.نت)
[justify]

_________________
♥️ TURK OGLU ♥️
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.mahmood.co.nr
 
إصابات الدماغ تؤثر على مستوى ذكاء الأطفال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Türklar Forumi :: القسم الثقافي :: المعلومات العامة-
انتقل الى: